ثقافية

برلماني يمني .. لا يسهر الليل الا من به ألم ..!!

نشر البرلماني اليمني المعروف “محمد مقبل الحميري” عبر حائط صفحته الرسمية فيسبوك قصيدة شعرية للشاعر “أبو الطيب المتنبي” بعنوان:

لا يسهر الليل الا من به ألم

رضاك خير من الدنيا وما فيها … وانت للنفس اشهى من تمنيها

الله اعلم ان الروح قد تلفت … شوقا اليك و لكني امنيها

ونظرة منك يا سؤلي ويا املي … اشهى الي من الدنيا وما فيها

اني وقفت بباب الدار اسألها … عن الحبيب الذي قد كان لي فيها

فما وجدت بها طيفا يكلمني … سوى نواح حمام في اعاليها

يا دار اين احبائي لقد رحلوا … وياترى أي أرض خيموا فيها

قالت:قبيل العشا شدوا رواحلهم … وخلفوني على الاطناب ابكيها

لحقتهم فاستجابو لي فقلت لهم: … اني عبيد لهذي العيس أحميها

قالوا:أتحمي جمالا لست تعرفها … فقلت:أحمي جمالا سادتي فيها

قالوا: ونحن بواد ما به عشب … ولا طعام ولا ماء فنسقيها

خلوا جمالكم يرعون في كبدي … لعل في كبدي تنمو مراعيها

روح المحب على الاحكام صابرة … لعل مسقمها يوما يداويها

لا يعرف الشوق الا من يكابده … ولا الصبابة الا من يعانيها

لا يسهر الليل الا من به ألم … لا تحرق النار الا رجل واطيها

#المتنبي

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى