إغــلاق
حوارات وتقارير

الشيخ سلطان العرادة .. خلال لقائه بوفد رفيع المستوى من الأمم المتحدة .. مليشيات الحوثي قصفت المدينة بأكثر من 27صاروخ بالستي خلال

قال محافظ مأرب، سلطان العرادة، إن مليشيا الحوثي قصفت المدينة بأكثر من سبعة وعشرين صاروخاً باليستياً، خلال شهري يناير وفبراير.

وأوضح العرادة، خلال لقائه منسق الأمم المتحدة المقيم في اليمن، وليم ديفيد غريسلي، أن الصواريخ استهدفت أحياء سكنية مكتظة بالسكان، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

ودعا المحافظ جميع المنظمات المحلية والدولية إلى مضاعفة جهودها، وتكثيف حجم تدخلاتها الإنسانية في المحافظة التي تؤوي نحو مليونين ومائتين وواحد وثلاثين ألف نازح، موزعين في مائة وتسعة وثلاثين مخيم نزوح.

وناقش المحافظ العرادة مع غريسلي الترتيبات الجارية لافتتاح مركز إنساني مستقل للأمم المتحدة في مأرب، بما يسهل عمل المنظمات والكتل الإنسانية التابعة لها.

يأتي ذلك في الوقت الذي تتصاعد فيه حدّة المعارك بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي غرب وشمال محافظة مأرب.

وقال مصدر عسكري إن المعارك العنيفة، في جبهتي هيلان والكسارة، أسفرت عن مصرع أكثر من ثمانين حوثيا، إلى جانب عشرات الجرحى.

وأضاف أن مدفعية الجيش دمّرت آليات ودوريات تابعة للمليشيا في مواقع متفرّقة غرب مأرب، وكبدتها خسائر بشرية ومادية كبيرة، فيما استعاد الجيش آليات قتالية وأسلحة متوسطة وخفيفة وكميات من الذخائر المتنوعة.

كما دمّرت مقاتلات التحالف تعزيزات للمليشيا في الجبهات ذاتها، مخلفة عددا كبيرا من القتلى والجرحى.
من جهة ثانية، أعلن الجيش الوطني مقتل ثلاثين حوثيا خلال معارك عنيفة في مديرية ‘مدغل”، شمالي المحافظة.

وذكر موقع ‘سبتمبر نت’، المتحدث باسم وزارة الدفاع، أن قوات الجيش الوطني والمقاومة تمكنت من كسر هجوم شنّته المليشيا على مواقع عسكرية شرق ‘محزام ماس’.

مشيراً إلى أن المعركة التي استمرت ساعات انتهت بمقتل ما يقرب من ثلاثين عنصراً تابعاً للحوثيين، وإصابة آخرين.

وأضاف أن قوات الجيش تمكنت من أسر عدد من عناصر المليشيا، واستعادت أسلحة متنوعة كانت بحوزتها.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى