ثقافية

رئيس الفصل .. يزف نبأ مخيب لآمال الكثير من المحبين والمشاهدين والمعجبين .. ولأول مرة بعد 9 سنوات الحضور .. تفاصيل

غياب المبدع “محمد الربع” عن الشاشة الزرقاء في شهر رمضان لهذا العام، نبأ مخيب لآمال الكثير من المشاهدين لبرنامجه السياسي الساخر والذي تربع على مدى سنوات عديدة على قائمة البرامج الأكثر مشاهدة في اليمن بداية من “عاكس خط” على قناتي سهيل ويمن شباب، وصولا إلى “رئيس الفصل” على قناة بلقيس في الموسم الماضي.

وعلى مدى السنوات التسع الماضية، كان الربع حاضراً في ليالي رمضان، لكنه وفريق برنامجه “رئيس الفصل 2” قرروا أخذ إجازة طوال الشهر الكريم، استعداداً للحضور مساء نهاية كل أسبوع على مدى العام، بعد إجازة عيد الفطر.

وكان الربع وفريق برنامجه “رئيس الفصل2” بدأوا مطلع العام الجاري مرحلة جديدة، مسجلين حضوراُ اسبوعياً مساء كل جمعة، عبر المنصات الرقمية، وهو ما أضاف ميزة جديدة تتمثل بالجدية ومواكبة الأحداث ونقدها بطريقة كوميدية ساخرة.

وبحسب حديث الربع لـ”المصدر أونلاين”، تحدث عن غيابه عن الشاشة في رمضان، قائلا “من الصعب الحضور ببرنامج أسبوعي ورمضاني ونحافظ على نفس المستوى الفني والمحتوى”.

وأضاف: لهذا فضلنا ان ننتقل للبرنامج الأسبوعي ونظل حاضرين طوال العام أفضل من الحضور شهر واحد بالسنة وهذه كانت رغبة عدد كبير من جمهورنا”.

وعن النجاح الكبير الذي حققه البرنامج على اليوتيوب، قال الربع “وجدنا تفاعلا كبيرا وتجاوزت مشاهدات البرنامج الأسبوعي مشاهدات رمضان تجاوزت المشاهدات الإجمالية 17 مليون مشاهدة مع أننا في قناة على اليوتيوب ناشئة وعدم توفر قناة فضائية تروج للبرنامج”.

وأشار الربع إلى التفاعل الكبير الذي حققه البرنامج في الثلاثة الأشهر الماضية “تفاعل كبير وهذا ما لمسناه من كمية إرسال المقاطع التفاعلية التي تجاوز عددها ستة آلاف مقطع لم نستطع عرض الا جزء بسيط منها لضيق الوقت ومن دول مختلفة”.

وعلى مدى الحلقات الماضية لبرنامج رئيس الفصل، سجل العديد من المشاهدين حضورهم مع البرنامج في مقاطع مصورة يعلنون فيها حضورهم للمشاهدة مع ذكر اسمائهم ومناطق تواجدهم، وتبث بداية كل حلقة، وهو ما اضاف زخماً للبرامج الساخر.

وعن الانتقادات التي يتعرض لها البرنامج قال الربع في حديثه لـ”المصدر أونلاين” إنها طبيعية، مضيفا “نحن بالأساس برنامج ناقد ومن الطبيعي أن نجد انتقاداً من الأطراف التي لا يروق لها تناول ممارسات قياداتها”.

وعبر محمد الربع عن شكره الكبير “للجمهور ومن وتفاعل معنا وشاركنا في نجاح الموسم الثاني وان شاء الله نكون عند حسن ظنهم”.

وفي ختام حديثه وجه الربع رسائل مقتضبة: “نقول للحكومة: كوني حكومة للشعب مش على الشعب. ونقول للحوثي: لو دامت لغيرك ما وصلت إليك. ونقول للانتقالي: لا يعني لبسك للعقال أنك قد أصبحت دولة خليجية، مطالب الناس خدمات لا شماغات”.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى