إغــلاق
الأخـبار السـياسـية

من اجل إستعادة اليمن وتوحيد الصف الجمهوري .. الإصلاح يقدم على خطوة جبارة وعظيمة ويؤكد حرصة على ترسيخ العلاقة مع المؤتمر .. بيان

مأرب نيوز |متابعات خاصة| هنأ التجمع اليمني للإصلاح، اليوم الثلاثاء، قيادة المؤتمر الشعبي العام بمناسبة الذكرى الـ39 لتأسيس المؤتمر.

وعبرت الأمانة العامة للإصلاح، في بيان لها، عن التهاني والتبريكات لقيادات وقواعد المؤتمر بهذه المناسبة.

وأشارت إلى أن تأسيس المؤتمر الشعبي العام كان إيذاناً ببدء مرحلة جديدة من العمل السياسي، أسست لمرحلة لاحقة مع إعادة وحدة الوطن على أساس من الديمقراطية والتعددية السياسية، الأمر الذي أسهم في إنعاش الحياة السياسية، ولعب بعدها المؤتمر دوراً بارزاً في مختلف المسارات الوطنية.

ونوه الإصلاح بما يعيشه اليمن اليوم من مرحلة فارقة في النضال الوطني التي يخوض غمارها أبناء الشعب وقواه السياسية، لمواجهة مخلفات الإمامة البغيضة، حيث تقف القوى السياسية في خندق واحد خلف القيادة الشرعية، يوحدها الوطن وإرادة الشعب في دحر الانقلاب السلالي، واستعادة الدولة اليمنية ووأد مشروع المليشيا العنصرية وقطع دابر المشروع الإيراني، مؤكدا أن هذا يفرض “أن نكون يداً واحدة وإرادة واحدة تتجاوز الماضي لتعيد للوطن ألقه وللشعب حقه”.

وجدد التأكيد على حرص الاصلاح على ترسيخ العلاقة مع المؤتمر الشعبي العام فيما يخدم الصالح الوطني، معربا عن أمله في أن تتوحد كل الجهود للدفاع عن النظام الجمهوري ومواجهة الكهنوت الامامي.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى