إغــلاق
حوارات وتقارير

ناطق الجيش الوطني : يكشف عن تفاصيل تجارب عسكرية أجرته مليشيات الحوثي بدعم من الحرس الثوري الإيراني

كشف الناطق الرسمي لقوات الجيش الوطني ، العميد الركن، عبده مجلي بأن مليشيا الحوثي الإرهابية، أجرت تجربة صباح اليوم لإطلاق صاروخ مضاد للسفن.. مؤكداً أن الصاروخ أطلقته المليشيا من صنعاء، مديريه نهم وسقط غرب الحديدة بالمياه الدولية.

وحمّل العميد مجلي المليشيا تبعات هذا الإطلاق، معتبراً إياه عملية عدائية أخرى، مؤكداً أن كافة الأدلة أثبتت تورط الحرس الإيراني بعملية الإطلاق ودعمها المستمر للمليشيا الحوثية الارهابية.

وقال إن هذا التهديد، وغيره من التهديدات التي سبقته بقصف المليشيا الموانئ في محافظتي شبوة وحضرموت وغيرها من الاستهدافات الإرهابية، بالطائرات المتفجرة، يعدّ تقويضاً للأمن الإقليمي والدولي.. داعياً المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولية في حماية الممرات الدوليه وضمان حرية الملاحة البحرية.

وفي تصريحه أهاب العميد مجلي بأبطال القوات المسلحة في كل مترس وخندق، مشيداً بتضحايتهم المتواصلة، في سبيل استعادة الدولة من يد تلك العصابة المارقة، التي تسعى وبكل خبثها وإرهابها، إلى كل ما يتهدد اليمنيين ويقوّض من أمنهم، ويزيد من معاناتهم الاقتصادية، وأثبتت ذلك أكثر مؤخراً من خلال رفضها تجديد الهدنة الأممية، ثم تصعيدها الإرهابي.

وثمن ناطق القوات المسلحة، جهود تحالف دعم الشرعية في مختلف الميادين، ووقفته مع الشعب اليمني في هذه المعركة الوجودية، والتي يواجه فيها إرهاب الحوثي وانقلابه المشؤوم على كل الصعد والمستويات.

Try Audible Plus

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى