حوارات وتقارير

عاجل .. جُندي يطلق النار على قائد عسكري بارز ورفيع مساء اليوم في عدن .. تفاصيل

نجا قيادي عسكري جنوبي -مساء الأحد- من محاولة اغتيال على يد أحد مُجندي قوات الطوارئ في عدن.

وأفادت مصادر محلية بأن قائد ركن محور أبين وعضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي “عبدالله عليان اليزيدي” تعرَّض لإطلاق نار من أحد أفراد قوات طوارئ أمن عدن التابعين للمسؤول الأمني “فواز الصافي”.

وأكدت المصادر نجاة “اليزيدي” من محاولة الاغتيال، في حين فر مُطلق النار إلى جهة مجهولة.
وكانت عبوة ناسفة قد انفجرت -الاثنين 11 يناير الجاري- بطقم أمني من نوع “نيسان” يتبع قيادياً عسكرياً في قوات الانتقالي من محافظة أبين أثناء تواجده في حي عبدالعزيز.

كما تعرض مسؤولون أمنيون وعسكريون لمحاولات اغتيال مُتعدِّدة منذ وصول حكومة “هادي” إلى عدن، حيث نجا قائد قوات الطوارئ بمنطقة الممدارة “مصطفى شكع” -السبت- من إطلاق نار نفّذه مجهولون كانوا يستقلون سيارة “إلنترا” تعمَّدوا استهدافه، في حين تعرض مدير شرطة الدرين “أحمد قائد عقيبة” -الأربعاء 13 يناير الجاري- لمحاولة اغتيال من قِبل مجهولين، بعبوة ناسفة وضِعت أسفل سيارته، وسبق أن أُصيب قيادي أمني في ألوية الدعم والإسناد يُدعى “أديب فرج” بجروح متوسطة جراء تعرضه لإطلاق نار من قِبل مسلحين مجهولين في مديرية الشيخ عثمان بتاريخ 12 يناير الجاري.

وتأتي موجة العنف التي تستهدف القيادات الأمنية والعسكرية في عدن تأكيداً لتوقعات مراقبين بتأجُّج حالات الاغتيال والتفجيرات عقب وصول حكومة “هادي”، جراء خوف شخصيات نافذة تتبع مكونات سياسية وقوى إقليمية من تضرر مصالحها في الجنوب.

اترك تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى